سيرة الإمام الحسن (ع)

إعداد الطالب: تقي زكريا

بسم الله الرحمن الرحيم

مقدمة البحث

يتناول موضوع هذا البحث تأريخ الحياة التي عاشها الإمام الحسن(عليه السلام) منذ أن استقبله الرسول(صلى الله عليه و آله و سلم) ـ في شهر هو أبرک الشهور و أفضلها و هو شهر رمضان ـ الى اليوم الذي حضرت عليه الوفاة.
و قبل أن ندخل في الموضوع من الأهم أن نعرف من هو الإمام الحسن(ع). و من جدّه؟ و أباه؟ و من أي نسل هو؟ الإمام الحسن الزّکي الطيب. التقي، المجتبى، و ريحانه رسول الله(صلى الله عليه و آله)، سيد شباب أهل الجنة، أوّل الأسباط الأحد عشر من نسل محمد(صلى الله عليه و آله وسلم) ـ سيد الأنبياء ـ و نسل علي سيد البشر و أوّل من اجتمع فيه نور النبوة و الإمامة،(الحسن) شبيه النبي(ص) في حلمه و صبره و جوده و کرمه و سخائه، فإنه من القربي الذين أمر الله بمودتهم، و أحد الثقلين الذّين من تمسّک بهما نجا و من تخلف عنهما غرق و هو أحد من أهل الکساء الذين أذهب الله عنهم الرّجس و طهرهم تطهيراً بارادة تکوينية.

 

view

الإتصالات

  • قم، شارع المصلی الجنوبی، بين فرع
    4 و 6، جامعة آل البيت(ع) العالمية.
  • 32613880 - 025
    32613883 - 025
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عن الجامعة

إن حب الكمال والشوق الفطري للارتقاء عند البشر يدفعهم للتعلم والتعليم، وكحلقة في سلسلة الوعي العلمي تكونت الحوزات العلمية حارساً للفكر الإسلامي وكان دورها ترشيد وتبيين أحكام الأنبياء وما كان من وصاياهم في العلم والعمل. وفي كنف هذا النور تأسست جامعة آل البيت العالمية A.I.U عام 1421 بمثابة أول جامعة عربية بين الحوزات العلمية في مدينة قم المقدسة وبأسلوب عصري يخرج النموذج... المزيد

×

moharam