سيرة الإمام علي ع

إعداد الطالب: صادق قديراف

بسم الله الرحمن الرحيم

المقدمة

إن سيرة وصي النبي وابن عمه وباب مدينة علمه ، أمير المؤمنين علي بن أبي طالب(ع) ، منذ مولده الشريف في الكعبة المعظمة ، حتى لقي الله مخضباً بدمه في محراب العبادة بمسجد الكوفة ، شهيداً وشاهداً على الاُمّة بعد سنواتٍ من المحنة والجهاد,صفحة خالدة من صفحات المجد والسمو ، نقرأ فيها عالم المثل العادلة ومبادئ العظمة والاستقامة والخصائص الفريدة ، نقرأ سيرة رجل عاش لله ، وليس فيه شيء لغيره ، يغضب لغضبه ، ويرضى لرضاه ، ويحب فيه ، ويبغض فيه ،أعظم الناس جهاداً في سبيله وأكثرهم معرفة بشريعته وعملاً باحكامها وإحياءً لمعالمها.. فجاءت سيرته تجسيداً لرسالة الإسلام ، بل كانت إسلاماً يتحرك على الأرض.. انه الكتاب الناطق والسنة الحية.

 

view