حرمة الإعانة على الإثم

إعداد الطالب: رائد الباشا

 

مقدمة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وأهل بيته، الذي أرسله الله تعالى داعيًا إليه وسراجًا منيرًا.
علم القواعد الفقهية من أهمّ العلوم التي يحتاجها طالب الفقه الإسلامي، فهي تشكل المفاتيح لفهم العديد من الفتاوى الشرعية، كما تشكل عاملاً فاعلاً في عملية الاستنباط. وللأسف الشديد لا زال هذا العلم يعاني قلة في الاهتمام في بعض الأوساط الحوزوية، رغم تأكيد بعض الأساطين على تفعيل هذا العلم درسًا ومباحثة ومتابعة وكتابة وغيره.

 

السؤال الرئيسي:
ما حكم (الإعانة على الإثم) في الفقه الإمامي؟

الأسئلة الفرعية:
1- ما هو المناط في تحقق عنوان (الإعانة)؟
2- ما الأقوال المشهورة بين المعاصرين في حكم (الإعانة على الإثم)؟
3- ما أدلة القائلين بــ (جواز الإعانة على الإثم)؟
4- ما أدلة القائلين بــ (حرمة الإعانة على الإثم)؟
5- ما تأثير هذه الحرمة على صحة المعاملة وفسادها؟
6- ما أشهر التطبيقات الفقهية لهذه القاعدة؟

أهـمية البحث:
قاعدة (حرمة الإعانة على الإثم) من القواعد الفقهية التي يتمسك بها الفقهاء (رض) في كثير من الفروع الفقهية، مثل مسألة بيع العنب ممّن يعلم أنه يجعله خمرًا، والخشب ممن يعلم أنه يجعله صنمًا، والموارد الكثيرة الأخرى. وحيث وقع حكم الإعانة محل اختلاف بين أساطين الفقه المعاصرين كالإمام الخميني والسيد الخوئي، لذا مسّت الحاجة إلى بحثها بشكل موسّع.

إذا لم یظهر البحث في هذه الصفحة إنقر علی الزر التالي:

  مشاهدة

الإتصالات

  • قم، شارع المصلی الجنوبی، بين فرع
    4 و 6، جامعة آل البيت(ع) العالمية.
  • 32613800 - 025
    32613883 - 025
    00989214312759
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عن الجامعة

إن حب الكمال والشوق الفطري للارتقاء عند البشر يدفعهم للتعلم والتعليم، وكحلقة في سلسلة الوعي العلمي تكونت الحوزات العلمية حارساً للفكر الإسلامي وكان دورها ترشيد وتبيين أحكام الأنبياء وما كان من وصاياهم في العلم والعمل. وفي كنف هذا النور تأسست جامعة آل البيت العالمية A.I.U عام 1421 بمثابة أول جامعة عربية بين الحوزات العلمية في مدينة قم المقدسة وبأسلوب عصري يخرج النموذج... المزيد