نظراً لما توليه الجامعة من اهتمام خاص بالمجتمع سعت جاهدة لإنشاء نظم علمية تربوية توسع دائرة عرض المادة العلمية لکي تشمل شريحة کبيرة من المجتمع، وقد تمثل هذا الطرح بأنظمة «خدمة وتنمية المجتمع» حيث تم إعداد مناهج تناسب سير هذا المشروع بما يلاءم أهداف الجامعة للسير برسالتها نحو الأمام لذا کانت المبادرة بإنشاء هذا النظام المتمثل بـ(معهد تنمية المجتمع) والذي تأسس عام 1422 هـ .ق متماشياً مع أهداف وأنظمة الجامعة، وکانت نواة ذلك بعدد من الطلبة بلغ عددهم 200 طالب من سلطنة عمان والمملکة العربية السعودية.
نضع لهذا المعهد مسمی رئيسي تحت عنوان معهد تنمية المجتمع حيث نلحظ بهذا العنوان رفع الوعي العلمي والتربوي للمجتمع علی کافة طبقاته ومستوياته الدراسية، واختيار کلمة تنمية المجتمع لها دلالتها الواضحة في هذا المجال التربوي والعلمي.